ما هي الأسباب الرئيسية لتصبّغ الأسنان؟

الرئيسية | المدونة | ما هي الأسباب الرئيسية لتصبّغ الأسنان؟

Quelles sont les principales causes des taches sur les dents ?

قد تواجه مشكلة تصبّغ الأسنان في مرحلة ما من حياتك. ليس بالضرورة أن ترتبط الأسنان المتصبّغة بسوء نظافة الفم، بل يمكن أن تحدث نتيجة لبعض أنواع الأطعمة والمشاريب التي تتناولها، أو قد تكون بسبب حالة مرضية كامنة أو تناول بعض الأدوية أو غيرها من الأسباب.

في حين أنه من الصعب تجنب تصبغ الأسنان تمامًا، إلا أن هناك بعض الطرق التي يمكنك من خلالها تقليل تصبّغ الأسنان دون عناء. في هذه المقالة، ستتعرف على الأسباب الرئيسية لتصبغ الأسنان وكيفية إزالة هذه البقع.

أنواع بقع الأسنان

عندما تكون أسنانك متصبّغة؛ فيجب أن تحدد نوع هذه البقع حيث أن هناك أنواع مختلفة من البقع ومن الضروري أن يكون لديك فهم لهذه الأنواع لتحديد السبب وراء حدوثها وتحديد طريقة علاجها وكيفية الحفاظ على أسنانك في أفضل حالة. هناك 3 أنواع رئيسية من بقع الأسنان وهي بقع الأسنان الخارجية، وبقع الأسنان الداخلية، وبقع الأسنان المرتبطة بالعمر. إليك شرح تفصيلي عن كلٍّ من هذه الأنواع أدناه:

  • بقع الأسنان الخارجية

 تحدث البقع الخارجية عندما تتصبغ مينا الأسنان بسبب الخيارات المتعلقة بنمط الحياة مثل الطعام والشراب الذي نستهلكه والتدخين. بشكل عام، يتسبب هذا النوع من البقع في تغير لون السن إلى اللون الأصفر ما قد يتفاقم مع مرور الوقت إذا لم تغيّر عاداتك أو تهتم بنظافة أسنانك.

  • بقع الأسنان الداخلية

تحدث بقع الأسنان هذه في طبقات السن الداخلية، وتتسبب في تغير لون الأسنان إلى اللون الأصفر والذي قد يصبح داكنًا أيضًا وقريباً إلى اللون البني وأحياناً الرمادي. يحدث هذا النوع من البقع عادة بسبب تعرض الأسنان لإصابة أو صدمة وأحيانا بسبب الأدوية، ما يجعل إزالتها أكثر تعقيدًا من البقع الخارجية.

  • بقع الأسنان المرتبطة بالعمر

 بقع الأسنان المرتبطة بالعمر هي مزيج من العوامل الخارجية والداخلية والتي تتراكم مع مرور الوقت. مع التقدم ​​في السن، تصبح مينا الأسنان بشكل طبيعي أقل كثافة، ما يسمح للعاج الأصفر الموجود تحت المينا بالبدء في الظهور أكثر، ويجعل اللون الأصفر يبرز أكثر في الأسنان.

ما هي الأسباب الرئيسية لتصبّغ الأسنان؟

هناك العديد من العادات التي نمارسها في حياتنا اليومية والتي تساهم بشكل إرادي وأحيانًا لا إرادي في تصبغ الأسنان. في حين أنه يمكن منع بعضها، إلا أن البعض الآخر للأسف خارج عن السيطرة، ما يزيد من الحاجة إلى الاهتمام بنظافة الفم الجيدة طوال العام. إليك أهم الأسباب الرئيسية لظهور البقع على الأسنان:

الطعام والشراب

تعد نوعية الطعام والشراب التي تتناولها عاملاً رئيسياً في تصبغ الأسنان. قد لا تدرك تأثير الطعام والشراب على صحة أسنانك، ولكن تساهم المشروبات الشعبية مثل القهوة والشاي والمشروبات الغازية في تصبغ الأسنان، بالإضافة إلى بعض الفواكه ذات اللون الداكن مثل الكرز والتوت الأسود والرمان.

التدخين

يعد التدخين من العوامل البارزة الأخرى التي تتسبب في تصبغ الأسنان نتيجة تسرب النيكوتين والقطران إلى مينا الأسنان. ولهذا السبب، يمكن للتدخين أن يجعل الأسنان صفراء في فترة قصيرة جدًا، وعلى الرغم من إمكانية إزالة هذه البقع إلا أنها يمكن أن تسبب المزيد من الضرر لصحة الأسنان مثل المساهمة في تطور أمراض اللثة الشديدة والتي قد تؤدي إلى فقدان الأسنان لاحقًا.

إهمال نظافة الفم والأسنان

في كل مرة تزور فيها عيادة الأسنان، سيسألك طبيبك بالتأكيد عن عدد المرات التي تقوم فيها بتنظيف أسنانك في اليوم وعدد مرات استخدام خيط الأسنان بالإضافة إلى كمية الكحول والمشروبات الغازية التي تشربها. هذا ليس تطفلاً، إنما لتحديد تأثير هذه المشروبات على أسنانك. فمثلاً، قد يتراكم البلاك والجير بسبب عدم استخدام خيط الأسنان أو سوء تنظيف الأسنان بالفرشاة ما يتسبب في تغير اللون غير المرغوب فيه.

الأدوية

أيضاً، قد يؤثر تناول بعض العلاجات الطبية، مثل الأدوية الموصوفة لعلاج ارتفاع ضغط الدم أو العلاج الكيميائي على أسنانك مسببًا بقعًا غير مرغوب فيها. عند قرائتك للآثار الجانبية في نشرة الدواء فستلاحظ أن تصبغ الأسنان هو أحد هذه الآثار لاستهلاك الدواء، ما يساعدك على تحديد مصدر اصفرار أسنانك.

كيف يمكن إزالة البقع عن الأسنان؟

بغض النظر عن سبب تصبغ أسنانك، فإن تبييض الأسنان هو الطريقة المثالية لاستعادة ابتسامتك البيضاء المشرقة. عند إجراء تبييض الأسنان بواسطة طبيب متخصص، سيقوم باستخدام مزيج من بيروكسيد الهيدروجين أو بيروكسيد الكارباميد بكميات محددة لتبييض أسنانك ومنحك النتيجة المطلوبة.

سوف يتغلغل جل التبييض في عاج الأسنان، ويتفاعل مع البقع الموجودة على سطح الأسنان لتحطيم روابطها الكيميائية وفصلها عن السن، ما يمنحك أسنان أكثر إشراقًا بعد كل تطبيق أو زيارة.

على عكس طرق تبييض الأسنان المتاحة دون وصفة طبية، يمكن أن تستمر نتائج التبييض الاحترافية لمدة تصل إلى 3 سنوات، وهي الطريقة الأكثر أمانًا للحصول على أسنان بيضاء كاللؤلؤ، وتساعد في الحفاظ على حساسية الأسنان للحرارة حتى تتمكن من الاستمرار في الاستمتاع بجميع الأطعمة والمشاريب المفضلة لديك دون إزعاج.

إذا كنت ترغب في معرفة المزيد عن خيارات تبييض الأسنان المتاحة ومشاهدة بعض الأمثلة لحالات تبييض ناجحة قمنا بتحقيقها في عيادتنا، احجز موعداً للاستشارة المجانية اليوم.

احصل على استشارة مجانية